طنجة الأدبية الموقع الأدبي الأول داخل العالم العربي- مجلة ثقافية مغربية - موقع أدبي ثقافي - مجلة أدبية مغربية - تصدر من طنجة المغرب

facebook Tanja Aladabia


مرئيات طنجة الأدبية
برنامج
برنامج "المشاء" مع فاطمة المرنيسي

لقطات من حفل العرض ماقبل الاول لفيلم قصة الناس-
لقطات من حفل العرض ماقبل الاول لفيلم قصة الناس

مدي1تيفي تستضيف المؤلف المسرحي عبد الكريم برشيد-
مدي1تيفي تستضيف المؤلف المسرحي عبد الكريم برشيد

كليب ملحمة غزة-
كليب ملحمة غزة

حوار مع عالم المستقبليات الراحل المهدي المنجرة-طنجة-الأدبية
حوار مع عالم المستقبليات الراحل المهدي المنجرة

حوار مع الحسين اندوفي الكاتب العام لمؤسسة مهرجان السينما الإفريقية-طنجة-الأدبية
حوار مع الحسين اندوفي الكاتب العام لمؤسسة مهرجان السينما الإفريقية


مساحة إعلانية


طنجةالأدبية، المجلة الثقافية لكل العرب. ملف الصحافة 02/2004. الإيداع القانوني 0024/2004. الترقيم الدولي 8179-1114 

  نسخة FLASH العدد 60
  نسخة PDF

متابعات إصدارات
العدد 40 من مجلة ذوات: الإسلام السياسي وأزمة الانتماء
[ التعليقات (0) ]  []
كعادتها، تجتهد مجلة ذوات الثقافية الإلكترونية في طرق مواضيع ثقافية وسياسية وفكرية لها من الأهمية بمكان، حيث تضع نصب أعينها العديد من القضايا التي باتت حديث اليوم في العالم العربي والغرب معا...
  عزيز العرباوي (2017-10-23)
(الزيرو كولور) يفوز بالجائزة الكبرى بمهرجان مكناس المسرحي
مسرح النون من الفقيه بن صالح يتوج بالجائزة الكبرى بمكناس

[ التعليقات (0) ]  []
توجت مسرحية" الزيرو كولور" لفرقة مسرح النون والفنون من الفقيه بن صالح بأربع جوائز أرفعها بالجائزة الكبرى(العمل المتكامل)، بمهرجان مكناس الوطني للمسرح في نسخته الأولى دورة الفنان المرحوم محمد بسطاوي...
  طنجة الأدبية (2017-10-23)
الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية بتونس ، ونقاشات إلغاء سنويته
يشارك المغرب بمسابقتين وتحمل عضوية لجنة تحكيم

[ التعليقات (0) ]  []
ستنعقد الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية بتونس خلال الفترة الممتدة مابين 04 و 11 نوفمبر 2017 تحت إدارة جديدة يرأسها المنتج السينمائي محمد نجيب عياد الذي نصبته وزارة الثقافة في شهر فبراير من هذه السنة...
  ثلاث عبد العزيز صالح (2017-10-23)
الأفلام المغربية بمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف
[ التعليقات (0) ]  []
يتضمن البرنامج العام للدورة 22 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف ، الذي ستحتضن أنشطته فضاءات مسرح محمد الخامس وقاعتي النهضة والفن السابع وفندق فرح من 27 أكتوبر إلى 4 نونبر 2017...
  أحمد سيجلماسي (2017-10-23)
تكريم أمال عيوش بمهرجان الرباط السينمائي :
[ التعليقات (0) ]  []
تكريم أمال عيوش بمهرجان الرباط السينمائي :



إلى جانب المخرج السويدي روي أندرسون والمخرج اللبناني الراحل كريستيان غازي (1934 – 2013) والممثلة المصرية رجاء الجداوي ، وقع اختيار إدارة مهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف ، في نسخته 22 من 27 أكتوبر إلى 4 نونبر 2017 ، على الممثلة السينمائية والمسرحية والتلفزيونية المغربية الرقيقة أمال عيوش لتأثيث فقرات التكريم .

إنه اختيار موفق لهذه الممثلة المثقفة ، التي نجحت إلى حد كبير في التوفيق بين مهنتها الأصلية كصيدلية وبين عشقها الكبير للمسرح والسينما وفنون الفرجة عموما ، وهي في أوج عطائها الفني والإنساني .

أمال عيوش ليست من الممثلات النمطيات والمنفذات لتعليمات المخرجين بطريقة شبه آلية ، وإنما هي من الممثلات المبدعات والمتعاونات بجدية مع المخرجين لأداء الأدوار المسندة إليهن على الوجه الأكمل . فمنذ وقوفها لأول مرة أمام كاميرا السينما في فيلم " أصدقاء الأمس " (1998) لزميلها في الصيدلة حسن بنجلون إلى آخر أفلامها ، تنوعت أدوارها واختلفت ، وكشفت في كل عمل جديد عن وجه من وجوه تمكنها الجيد من أدوات التعبير بصوتها وأحاسيسها وحركات جسدها وتقاسيم وجهها عن معاناة وتطلعات الشخصيات التي تقمصتها . لا تقبل عيوش أي عمل يقترح عليها وإنما تنتقي ما يناسبها من الأدوار وما يحرك مشاعرها كإنسانة ويساهم في خلخلة بعض ثوابت المجتمع الذي تعيش فيه .

شاهدتها في العديد من الأفلام ، المغربية والأجنبية ، وفي بعض الأعمال المسرحية والتلفزيونية ، واقتنعت بأدائها الجيد والتلقائي . إنها ممثلة موهوبة وهادئة وحكيمة ، زادها توهجا وتألقا رصيدها الثقافي الغني والمتنوع وانفتاحها على بعض هموم المجتمع ومشاكله عبر انخراطها في العمل الجمعوي الإنساني ، إضافة إلى تواضعها واحتكاكها بالناس البسطاء ومشاركتها الفعالة في الأنشطة الثقافية والفنية داخل المهرجانات التي تحضرها .

ولعل انجذابها إلى المسرح منذ صغرها واستفادتها من تجارب مسرحيين متمكنين ، عبر ورشات تكوينية وتداريب ودروس ، عندما كانت طالبة صيدلة بمونبوليي ، جنوب فرنسا ، واشتغالها إلى جانب المبدع المسرحي الكبير نبيل لحلو في بعض أعماله (محاكمة سقراط ، أوفيليا لم تمت ، السلاحف ، في انتظار غودو ، أنتيغون) وغيره من المسرحيين المغاربة والأجانب ، كانت من بين العوامل الأساسية التي صقلت موهبتها وأهلتها لتصبح ممثلة من الطراز الرفيع .

استطاعت أمال عيوش في غضون عشرين سنة من مسيرتها السينمائية أن تراكم كما محترما من الأفلام الطويلة والقصيرة ، نالت جوائز عن بعض أدوارها فيها ، الشيء الذي أهلها للمشاركة في لجن تحكيم بعض المهرجانات السينمائية هنا وهناك .

وفيما يلي جرد لمكونات فيلموغرافيتها السينمائية في شقها المغربي :

" فلسطين " (2017) لمحمد البدوي وخوليو سوطو و" فيلم الرعب الصغير " (2017) لجيروم كوهن أوليفر و" رياض أحلامي " (2016 – قصير) لزينب تامورت و" جوق منتصف الليل " (2015) لجيروم كوهن أوليفر و" دموع إبليس " (2015) لهشام الجباري و" الصوت الخفي " (2013) لكمال كمال و" عيد الميلاد " (2013) للطيف لحلو و "خلف الأبواب المغلقة " (2013) لمحمد عهد بنسودة و" ريحانة " (2011 – قصير) لمراد الخودي و" نساء في المرايا " (2010) لسعد الشرايبي و " جناح الهوى " (2010) لعبد الحي العراقي و" أنتروبيا " (2009 – قصير) لياسين مروكو و" بحيرتان من الدموع " (2008) لمحمد حسيني و" فرنسية " (2008) لسعاد البوحاطي و" قنديشة " (2008) لجيروم كوهن أوليفر و" ملائكة الشيطان " (2007) لأحمد بولان و" لعبة الحب " (2006) لإدريس اشويكة و" ثابت أو غير ثابت " (2005) لنبيل لحلو و" رقصة الجنين " (2005 – قصير) لمحمد مفتكر و" دم المداد " (2005 – قصير) لليلى التريكي و" المصعد " (2004 – قصير) لسلمى بركاش و" وداعا خديجة " (2004 – قصير) لكمال البلغمي و" البحر " (2004 – قصير) لرشيدة السعدي و" الدار البيضاء يا الدار البيضاء " (2002) لفريدة بنليزيد و" سنوات المنفى " (2002) لنبيل لحلو و" شفاه الصمت " (2001) لحسن بنجلون و" قصة وردة " (2000) لعبد المجيد الرشيش و" علي زاوا " (1999) لنبيل عيوش و" مصير امرأة " (1998) لحكيم نوري و" أصدقاء الأمس " لحسن بنجلون (1998) ...



أحمد سيجلماسي
  أحمد سيجلماسي (2017-10-23)
ملتقى بئر مزوي الثاني لسينما المجتمع: دورة حكيم بلعباس
[ التعليقات (0) ]  []
حت شعار " سينما الشباب .. إبداع المستقبل " ، تنظم جمعية الشروق للثقافة والتنمية بشراكة مع الجماعة الترابية بئر مزوي، إقليم خريبكة، الدورة الثانية لملتقى سينما المجتمع، دورة المخرج حكيم بلعباس...
  طنجة الأدبية (2017-10-23)
هواة السينما في عرسهم الثالث بوجدة
[ التعليقات (0) ]  []
تحت شعار " السينما ورهانات التنمية بالجهة الشرقية " ، تنظم جمعية رسالة الفن للتنمية والإبداع الدورة الثالثة لمهرجان وجدة الوطني لفيلم الهواة من 25 إلى 28 أكتوبر 2017 بمسرح محمد السادس وفضاء النسيج الجمعوي...
  أحمد سيجلماسي (2017-10-23)
جديد فوزي بنسعيدي يفتتح الدورة 22 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف
[ التعليقات (0) ]  []
يفتتح الفيلم الجديد للمخرج فوزي بنسعيدي " وليلي" عروض الدورة الثانية والعشرين لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف، التي تنظم في الفترة من 27 أكتوبر الى 4 نونبر. وسيتيح المهرجان الذي تنظمه جمعية مهرجان الرباط للثقافة والفنون...
  طنجة الأدبية (2017-10-21)
chafona web radio


متابعات إصدارات
الفهرس البيبليوغرافي للرواية الجزائرية من 1947 إلى سنة 2015
[ التعليقات (0) ]  []
عن دار إي- كتب للنشر بلندن صدر الجزء الأول من سلسلة بيبليوغرافيا الرواية المغاربية إلى غاية 2015 في طبعتيه الورقية والإلكترونية تحت عنوان :
الفهرس البيبليوغرافي للرواية الجزائرية...
  طنجة الأدبية (2017-10-21)
"الشريفة" ليوسف شبعة الحضري
رواية تَرسُم مَلامحَ طنْجَة وتُمِيطُ الخِمَار عن جُيُوبِ أسْوارِها العَتِيقَة

[ التعليقات (0) ]  []
  أحمد فرج الروماني (2017-09-16)

حوار
في حوار مع سناء موزيان :أجسد شخصية مركبة وعميقة ومتقلبة الأحوال في " ليالي جهنم "
[ التعليقات (0) ]  []
سناء موزيان ، المزدادة بالدار البيضاء يوم 4 نونبر 1970 ، مطربة وممثلة مغربية أمازيغية تقيم بالديار البريطانية مع زوجها الأنجليزي آلان ديرسلي ، الذي أصبح يحمل إسم فارس بعد إعلان إسلامه ، وطفلهما كنزي .
اكتشفتها السينما بالصدفة سنة 2004 وكان أول وقوف لها أمام كاميراتها في فيلم " الباحثات عن الحرية " للمخرجة المصرية إيناس الدغيدي...
  أجرى الحوار وقدم له : أحمد سيجلماسي (2017-09-04)
حوار مع الباحث سعيد بوخليط
[ التعليقات (0) ]  []
س- الباحث سعيد بوخليط ،صدر لك إلى حدود اليوم أكثر من عشر إصدارات حول فلسفة الفيلسوف الفرنسي غاستون باشلار. ترجمة وتنظيرا. لماذا هذا الاهتمام الكبير بفلسفة باشلار الأدبية والجمالية على حساب فلسفته العلمية؟
ج-أولا، بحكم تخصصي الجامعي،فانتمائي كطالب لقسم اللغة العربية في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش،سنوات التسعينات،لاسيما درس النقد العربي...
  حاوره: أشرف الحساني (2017-08-23)
زكرياء أبو مارية" : من وشم الذاكرة إلى استرجاع الذات..
*"الحب دافعي الأول للكتابة..ومحبة صادقة واحدة تكفي..

[ التعليقات (0) ]  []
كان امتنانه لها بحجم سهده وسهره الليالي الطوال ينصت بتمعن و شغف كبيرين لحكيها الشيق الماتع، المنساب إلى المهجة بصوت خافت يناجيه كلما غفل انشغاله عن وصلها ..
بين مد التيه في حالة التلبس بهوس إرضائها و جزر محاولات الالتفاف حول سرها الآسر لجموحها ، تكبل عزائم كتمانه بإغرائها المتغلل تجسيدا لأمنيات مؤجلة حان موعد قطافها..على ارض الخيال الخصبة..حيث تقطن" جلنار" رهينة "حالة الحصار"..
تعزف على "مزامير الرحيل و العودة" لحنها الحزين المتقد حنينا..الموقظ شرارة "الجينوم " الموشوم وفاء لعهد سليلة الإبداع الفتية الغنية تشبيهات و دلالات...
على وقع أثرها و بعمق سحرها ، يتفن "جنتلمان" الرواية و المسرح ، الصبور على جفائها و تمنعها بمجاراة تطلبها دقة و حرفية، متوفقا في تطويع معدنها الصلب المتمنع بإيقاد نار بوحها تارة وتطويق تمردها تارة أخرى..
بين سؤال و جواب..تتأرجح قدرتها على التمويه..على تأويل صمت بين جملتين...تحملنا على أهداب بساط البوح غير المعلن ، تتقن لعبة التمنطق بلسان الاعتراف.
  حاورته : ماجدة بطار (2017-07-18)
مسارات إبداعية مع الدكتور محمد الدغمومي
[ التعليقات (1) ]  [2017-04-22]
مسارات إبداعية تستضيف الدكتور محمد الدغمومي في حوار حصري حول مسيرته الإبداعية، ودور المثقف في الساحة السياسية والثقافية.
  حاوره عبد الكريم واكريم (2017-04-22)
حوار مع الكاتبة بديعة الراضي
[ التعليقات (0) ]  []
يسعد "طنجة الأدبية"أن تقدم لقرائها وجها من الوجوه النسائية الفاعلة في المشهد السياسي والثقافي المغربي . الكاتبة الروائية و المسرحية والصحفية بديعة الراضي.
قالت في مسار أجوبتها أن القلم المسرحي لم يستطع أن يصمد كجنس أدبي له أهدافه في امتلاك لغته سواء تلك التي ترصد المعيش أو بالأحرى التفكير في المعيش بلغة المسرح أو تلك التي ترصد الذاكرة الثقافية من وجهة نظر الكاتب للمحيط القريب أو البعيد...
  حاورها : عبدالكريم القيشوري (2017-04-08)
نجيب العوفي: قصيدة النثر أشرعت الباب أمام المتطفّلين على حِياض الشعر
حاوره / عبد الواحد مفتاح

[ التعليقات (1) ]  [2017-04-17]
يعتبر نجيب العوفي أحد المؤثرين الأساسيين في المدونة النقدية المغربية، لما لمساره الحافل بمؤلفات أغنت المكتبة العربية، فصاحب (درجة الوعي في الكتابة)و(مساءلة الحداثـة) ما فتئ مند أولى دراساته الأكاديمية، يوسع من مشروعه النقدي عن قصيدة النثر، التي كان له فيها أطروحات وتنظيرات أثارت جدالا وسجالات واسعة، في المشهد الثقافي.
  حاوره: عبد الواحد مفتاح (2017-04-04)
الدراماتورج الزبير بن بوشتى: أنا عصامي لبيت نداء الفن باكرا
[ التعليقات (0) ]  []
ولدت سنة 1964في طنجة ونشأت في حي المصلى
_من قادك الى عالم الفن؟
انا عصامي،درست في اعدادية ابن بطوطة،ولبيت نداء الفن باكرا،انذاك لا وجود لمعهد للسينما او للمسرح،التقيت عصابة بول بولز في بداية...
  نقله إلى العربية محمد الأزرق (2017-03-17)
مسارات إبداعية مع الكاتب أحمد الشريف
[ التعليقات (0) ]  []
  طنجة الأدبية (2017-02-17)
حوار مع الباحث المهدي مستقيم
[ التعليقات (0) ]  []
الإقتراب من فكر المهدي مستقيم، هو بحاجة لأكثر من حوار لأن هذا الكاتب يستعير أدوات الفلسفة لمسائلة النص الأدبي، وأحد الفاعلين ممن دللوا هذا المتن للقارئ العربي، في ارتهان لضخ نور الفكر بعيدا عن الشكلانية في الأسلوب، والاستكانة داخل البرج العاجي للمفكر .
في هذا الحوار نفتح كوة صغيرة للإطلالة على بعض التَمفصلات الهامة في مشروعه الكتابي، وننصت لناقد خبر النص الأدبي جيدا، واشتغل عليه من خارج المقولات الجاهزة للأدب.
  أجرى الحوار: عبد الواحد مفتاح (2016-08-09)
عبدالرزاق المصباحي: النقد الثقافي صار ضرورة في المشهد النقدي العربي
[ التعليقات (0) ]  []
صار النقد الثقافي في السنوات الأخيرة أكثر المقاربات حضورا في المشهد النقدي العربي، وكذلك في المؤسسات الجامعية والأكاديمية، ونستضيف في هذه الدردشة الناقد المغربي والأستاذ المبرز عبدالرزاق المصباحي، وهو خريج المدرسة العليا للأساتذة بمكناس- المغرب...
  حاوره حسن الرموتي (2016-07-13)
القاصة مليكة نجيب:
أرفض التسلح بالإثارة لاستمالة القارئ

[ التعليقات (0) ]  []
*** من الصعب جدا أن نتحدث عن القصة القصيرة المغربية، دون أن تستوقفنا القاصة مليكة نجيب بأسلوبها المغاير والآسر في أقصوصاتها، وبمواضيعها المثيرة والعميقة والدالة.. لقد استطاعت -بعيدا...
  حاورها بالرباط: يونس إمغران (2010-12-21)
حوار مع الناقد جميل الحمداوي
[ التعليقات (1) ]  [2015-11-17]
هو قنديل من قناديل مدينة الناظور، أسدى لمدينته، عبر سعيه الثقافي المتميز، خدمات جُلى، حرص على أن يكون ضمن من ساهم في أن ينتشلها من " وحل" اللامبالاة.. لا شيء خارج دائرة اهتماماته ، لا يؤمن بالتخصص في مجال واحد، بل يسعى لامتلاك سعة في المعرفة عبر الإبحار في عوالم كثيرة؛ لذلك فهو مثقف موسوعة ، له أكثر من تسعين كتاباً ، تتوزع بين التربية...
  حاوره: ميمون حــرش (2015-09-02)
عبد الكريم برشيد.. ربيع عربي جديد يعيد ترتيب خرائطنا
[ التعليقات (1) ]  [2015-11-07]
وهب عبد الكريم برشيد حياته لـ"أبو الفنون"، المسرح. فألّف نصوصًا مسرحية وكتبًا نقدية وتنظيرية عن المسرح. وتوّج جهوده بتأسيس "الاحتفالية" في المغرب. برشيد الكاتب المغربي والعربي الغزير الإنتاج...
  أجرى الحوار- حكيم عنكر /العربي الجديد (2015-08-31)
أحمد سيجلماسي: هناك مبدعون لا يتقبلون النقد
[ التعليقات (0) ]  []
نشرت المجلة الأسبوعية الإماراتية " الشروق " في عددها 1207 بتاريخ 25 – 31 ماي 2015 (ص 40 و41) حوارا مع الناقد السينمائي أحمد سيجلماسي حول النقد السينمائي بالمغرب ، أجراه معه أحمد علوة . فيما يلي نص الحوار :



- هل يمكن الحديث عن نقد سينمائي قائم الذات في المغرب ؟
ج : ارتبط ظهور النقد السينمائي بحركة الأندية السينمائية أساسا ، خصوصا بعد تأسيس الجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب (جواسم) في مطلع السبعينات من القرن الماضي ، إلا أنه ظل شفويا في معظمه مع بعض الإستثناءات . وعندما انتقل بعض أطر " جواسم " أو الذين تربوا في أحضان حركة الأندية السينمائية عموما (سواء قبل السبعينات أو بعدها) من الشفاهي إلى المكتوب بدأنا نقرأ نصوصا نقدية هنا وهناك (في الصفحات السينمائية والفنية لبعض الجرائد أو في المجلات المتخصصة القليلة) . لكن ما يلاحظ على الممارسين للنقد السينمائي في المغرب هو عدم انتظاميتهم وعدم استمراريتهم في الكتابة ومواكبة جديد السينما محليا وكونيا ، وذلك لأن جل النقاد السينمائيين المغاربة يمارسون الكتابة النقدية كهواية وعشق أو كبحث جامعي أكاديمي قبل كل شيء وليس كمهنة وتخصص إلا فيما ندر . زد على ذلك أن هذا النقد الممارس في المغرب يتأرجح حاليا بين النقد النظري الجمالي الأكاديمي النخبوي ، الذي يستحضر في مقارباته للأفلام والظواهر السينمائية نظريات ومناهج ومفاهيم مستقاة من حقول معرفية مختلفة كالأدب والفلسفة والسيميولوجيا والسوسيولوجيا وعلوم إنسانية أخرى ، وبين النقد الصحفي الإنطباعي المتسرع أحيانا في إصدار الأحكام والبعيد عن التحليل الفيلمي المقبول .

- بهذا المعنى ، هل واكب النقد السينمائي التجربة السينمائية المغربية ، وكيف نفهم العلاقة القائمة بينهما .. هل هي علاقة مصالحة أم تصادم ؟
ج : نعم ، كانت هناك مواكبة منذ الإنطلاقة الإبداعية للتجربة السينمائية المغربية مع فيلم " وشمة " (1970) لحميد بناني وما تلاه من أفلام مؤسسة لتجربتنا الفيلموغرافية الفتية . فقد كتب الشيء الكثير بالعربية والفرنسية عن أفلام مغربية كثيرة حظيت بالعرض والمناقشة داخل شبكة الأندية السينمائية التي كانت منتشرة في جل المدن المغربية وبعض المراكز القروية ، خصوصا في السبعينات والنصف الأول من الثمانينات من القرن الماضي . ومما يلاحظ حاليا أن هناك تراجع نسبي في المواكبة النقدية للأفلام التي تكاثر إنتاجها منذ أواخر التسعينات بالمقارنة مع الماضي (السبعينات والثمانينات بالخصوص) الذي شهد نوعا من التضخم في الخطاب النقدي . ففي الوقت الذي كان فيه المغرب ينتج أقل من خمسة أفلام طويلة في السنة كانت المواكبة النقدية قوية ، في حين تراجعت هذه المواكبة بشكل ملحوظ بعد أن أصبح المغرب ينتج ما بين 10 و 20 فيلما طويلا في السنة .
أما عن العلاقة بين النقاد ومبدعي الأفلام بالمغرب فلا تخلو من صدامات أحيانا ، كما هو الأمر في بلدان أخرى ، فهناك مبدعون مغاربة يحترمون النقاد ويستفيدون من تحليلاتهم وتقييماتهم لأعمالهم ، خصوصا إذا كانت هذه التحليلات والتقييمات تتسم بالجدية والرصانة والمصداقية ، وهناك مبدعون لا يتقبلون النقد إلا إذا كان لصالحهم ولصالح أفلامهم . وبما أن الأفلام فيها الغث والسمين ، فإن النصوص النقدية أيضا فيها الغث والسمين . ولايمكن أن نضع كل الأفلام أو كل النقاد في سلة واحدة . الأفلام أنواع ومستويات والنصوص النقدية درجات ومستويات ..


- يبدو أن السينما في المغرب لا تلتفت كثيرا للنقد ولا تعيره اهتماما كبيرا .. فبعض الأعمال السينمائية أجمعت القراءات النقدية على تواضعها الإبداعي إلا أنها رغم ذلك تحقق نجاحا جماهيريا ملحوظا .. هل معنى هذا أن القراءات النقدية للأفلام لا يعتد بها ؟
ج :ينبغي التمييز بين نوعين من الأفلام ، نوع له قيمة فنية وفكرية لأن به درجة معينة من الإبداعية وفيه عمق إنساني ، ونوع لاقيمة له فنيا وفكريا وإنما الغاية من إنتاجه تجارية بالأساس عبر دغدغة عواطف المتلقين وتسليتهم بحكايات سطحية مهلهلة لا جديد فيها شكلا ومضمونا . وغالبا ما ينتقد نقاد السينما بشكل لاذع هذا النوع الثاني من الأفلام التي تحقق رغم رداءتها (إبداعيا) مداخيل محترمة عبر شباك التذاكر . وهذا يعني أن كتابات النقاد لا أثر لها بالملموس على شرائح واسعة من جمهور السينما ، وذلك لأن نسبة الأمية مرتفعة وعدد القراء بمجتمعنا مخجل للغاية . زد على ذلك أن تعليمنا بمختلف أسلاكه تغيب في برامجه التربية الفنية والثقافة السينمائية ، وأن الإكثار من برمجة الأعمال الرديئة فنيا في قاعاتنا السينمائية وقنواتنا التلفزيونية لسنوات عدة قد ساهم بدرجة كبيرة في تدني مستوى الذائقة الفنية لدى فئات عريضة من المواطنين والمواطنات الذين أصبحوا بحكم التعود مدمنين على الرداءة المفروضة عليهم داخل وخارج بيوتهم .

- في غياب مجلات متخصصة ومنابر إعلامية تفتح صفحاتها للنقد السينمائي يبقى هذا الأخير كصيحة في واد ؟
ج : المجلات السينمائية المتخصصة نادرة إن لم نقل منعدمة ، وغالبا ما تتوقف بعد إصدار بضعة أعداد بسبب غياب العدد الكافي من القراء وبسبب غياب الدعم المادي واللوجيستيكي من المؤسسات العمومية والخاصة المرتبطة بالثقافة والفنون . أما المنابر الإعلامية الورقية فلم تعد تفسح المجال للمقالات النقدية الرصينة إلا فيما ندر ، مفضلة عليها المقالات الخفيفة المركزة في الغالب على أخبار النجوم وفضائحهم وغير ذلك . لكن هذا لا يعني أن الأبواب قد أغلقت في وجه النقاد وكتاباتهم وذلك لأن الصحافة الإلكترونية قد فتحت آفاقا واسعة أمام النقاد لنشر كتاباتهم والتعريف بها على نطاق واسع وبسرعة كبيرة ، كما مكنتهم من التفاعل مع قرائهم بالكلمة والصوت والصورة أيضا. وبما أن الوصول إلى الأفلام المختلفة ومشاهدتها والكتابة عنها أصبح اليوم أمرا يسيرا بفضل تكنولوجيات الإعلام والتواصل الجديدة ، فإن الوصول إلى نصوص النقاد وإلى مختلف المعطيات المرتبطة بالثقافة السينمائية أصبح في متناول الجميع ، شريطة الإنفتاح العقلاني على عوالم الأنترنيت وإحداث مدونات أو مواقع نقدية لتدوين النصوص والكتابات ومختلف المعطيات المرتبطة بالأفلام ومبدعيها . لقد تراجعت الصحافة الورقية بسبب التوسع الهائل للصحافة الإلكترونية ، والمجال الآن مفتوح على مصراعيه في وجه النقاد وعشاق السينما عموما .


- الناقد في الشعر كما يقال شاعر فاشل ....هل يستقيم القول أن الناقد السينمائي سينمائي فاشل ؟
ج : الناقد السينمائي ليس مخرجا فاشلا ، وإنما هو مبدع يشتغل على إبداعات الغير (أفلام المخرجين) ، يحللها ويبين نقط قوتها ونقط ضعفها ويصنفها ويدلي برأيه فيها وفي درجة إبداعيتها . وهناك نقاد سينمائيون تحولوا إلى مخرجين وأبدعوا مدارس سينمائية قائمة بذاتها (حالة مخرجي " الموجة الجديدة " الفرنسية) ، كما أن هناك مخرجين تحولوا إلى نقاد سينمائيين ، وهناك سينمائيون يجمعون بين النقد والإخراج السينمائيين (حالة عز العرب العلوي ومومن السميحي وعبد الإله الجوهري بالمغرب) . إذن مقولة الناقد مخرج فاشل ليست صحيحة بشكل كلي .



- أي نوع من السينما يستهويك ويدفعك للكتابة ..؟
ج : ليس هناك نوع سينمائي معين يستهويني دون غيره ويدفعني إلى الكتابة ، أنا أميل أكثر إلى الأفلام الصادقة فنيا والمقنعة إبداعيا والعميقة إنسانيا سواء كانت وثائقية أو روائية ، قصيرة أو طويلة ، هاوية أو محترفة ، من مختلف الأجناس : بوليسية أو غنائية استعراضية أو ميلودرامية أو أسطورية أو تاريخية أو اجتماعية أو سيكولوجية أوفلسفية أو تنتمي إلى الخيال العلمي ... ما يهمني في الفيلم أن يكون مبنيا بشكل فني جميل ، وأن يحرك مشاعري ويثير تفكيري من خلال تناوله لقضايا تهمني كإنسان وتهم باقي الناس في كل مكان وزمان .



- هل تؤمن بالكتابة العاشقة ؟
ج : لا قيمة لكتابة لا يحضر فيها العشق بكثافة ، فهذا العشق هو المحرك الأساسي لكل إبداع . فعشقي مثلا لمبدعين معينين (مخرجين وممثلين وغيرهم) ولأعمالهم وعوالمهم هو الدافع الأساسي للكتابة عنهم .
  طنجة الأدبية (2015-06-24)
بوشتى المشروح و " ورثة لوميير " بفاس
[ التعليقات (3) ]  [2015-08-24]
الأستاذ بوشتى المشروح (39 سنة) مخرج لمجموعة من الأفلام القصيرة وباحث في التاريخ ، استفاد من تداريب عدة في كتابة السيناريو والإخراج وتقنيات سينمائية أخرى ، كما احتك بمخرجين متمكنين...
  حاوره أحمد سيجلماسي (2015-06-02)
عناق شعري: مغربي ـ أندلسي
حوار مع ماريا سانشيس (شاعرة ورئيسة منتدى أصدقاء الشعر بإسبانيا)

[ التعليقات (1) ]  [2016-10-17]
على هامش فعاليات الدورة الأولى "لـملتقى شعراء المتوسط "المنعقد بطنجة دجنبر المنصرم أجرينا حوارا مع ماريا سانشيس (شاعرة ورئيسة منتدى أصدقاء الشعر بإسبانيا)...
  أجرى الحوار : محمد العربي غجو / المغرب (2015-05-08)
الفنان التشكيلي سعيد بوجغاض : الفن التشكيلي هو – إلى حد كبير – إعادة إنتاج لما تراه عين الفنان باستمرار
[ التعليقات (1) ]  [2015-03-24]
• نأمل في بداية لقائنا تقديم نبذة صغيرة عن تجربة سعيد بوجغاض الفنية.. عن انطلاقتها الأولية ؟ والمراحل التي أكسبتها المتانة والقوة؟ وعن المعطف التشكيلي الذي خرجت منه ؟.

• هو فنان عصامي، من مواليد سنة 1977، تفتقت موهبته في الرسم منذ سنوات عمره الأولى، اعتاد رسم الأشكال البسيطة قبل تعلم كتابة الحروف. كان والده يداوم على تمكينه من الأوراق وأقلام الحبر الجاف التي تعلم منها تفادي الخطأ في الرسم، فقلم الرصاص يمكن محور أما الحبر فلا.
أذكر أن والدي كان يرسم لي لقلاقا أو فأرا أو سمكة ثم يعيد رسمها على شكل نقط ويكلفني بتتبعها، فأعيد الرسم انطلاقا من تلك النقط، ثم في المرحلة الموالية أرسم اعتمادا على خيالي.
بعد ذلك صرت اشتري مجلات الأطفال: مجلة ماجد ومجلات والت ديزني... وأستلهم منها رسوما جديدة، كما كنت أفعل ذلك مع الرسوم المتحركة التي تسترعي انتباهي بشاشة التلفزة...
  حاوره يونس إمغران (2015-01-13)
الشاعر صلاح بوسريف:-لا يمكن اليوم الحديث عن ناقد دون الحديث عن معرفة يتداخل فيها الشعري بغيره من العلوم والمعارف
-بمحض رغبتي الذاتية في القراءة اكتشفت أهمية الشعر، وربطته دائما بالموسيقى والنغم، وبما فيه من صور وخيالات

[ التعليقات (1) ]  [2015-05-04]
... يتعلق هذا الحوار بالمشروع النقدي للشاعر والكاتب بوسريف ، مشروع يتناول الشعر العربي في مناحيه العديدة ، إنطلاقا من النص وامتداداته ضمن السياقات على إنعطافاتها . وفي المقابل كنا نوجه أسئلتنا من خلال استحضار مؤلفات الكاتب : رهانات الحداثة ، المغايرة والاختلاف ، بين الحداثة والتقليد ، فخاخ المعنى ، مضايق الكتابة ، الكتابي والشفاهي ، نداء الشعر ، حداثة الكتابة ، الشعر وأفق الكتابة..ساعين إلى إبراز المقولات ذات الأفق المعرفي والفكري والتي هي في حاجة دائمة إلى الكشف والمحاورة . وبالتالي...
  حاوره : عبد الغني فوزي (2014-10-24)
نور الدين محقّق: عالم الكتابة و النقد المنهجي
[ التعليقات (0) ]  []
نور الدين محقق، كاتب مغربي يزاوج بين الكتابة النقدية و الكتابة الإبداعية، وقد أصدر في المجالين معا مجموعة من الأعمال الهامة التي خلفت حولها أصداء إيجابية في الوسط الثقافي المغربي و المشرقي معا. و نظرا لأهمية أعماله هاته ، أجرينا معه هذا الحوار مركزين على الجانب النقدي فيها ، بعد أن أجرينا معه حوارات سابقة تناولت الجانب الإبداعي في تجربته ضمّها كتابنا الحواري معه : "هكذا تكلّم نور الدين محقق" الذي صدر في بيروت عن دار "النايا" السورية . هنا الحوار .
  حاوره أحمد الدمناتي (2014-08-29)
ابداع
قطعة الثلج
[ التعليقات (0) ]  []
كانت عودتنا إلى المدرسة تصادف بداية أيام أكتوبر ، لا تزال الشمس ترسل أشعتها الدافئة ، وبقايا الصيف تحتضر ، كانت مدرستنا بعيدة شيء منا ، نضطرللخروج باكرا ،كنت أمر على صديقتي ونقطع المسافة مشيا على الأقدام...
  أمينة بنونة (2017-10-18)
عشق من بعيد
[ التعليقات (0) ]  []
واعدَتني... واستجاب قلبي وأيّدته جوارحي...
لكننا ما التقينا بل تلاقت قلوبنا.. فعانقيني وافرحي...
فزمام قلبي سلمته لإرادتك.. فبحق حبي لا تجرحي...
قلباً بإسمك يصرخ نبضه.. وبنور وجهك تزهو مطارحي...
بالأمس بين الناس كنتُ منهم ..وفي حضرتك نمت جوانحي...
  حماده فليفل (2017-10-14)
القديدة
[ التعليقات (0) ]  []
تصر لالا الباتول أن تكون حاضرة لحظة تقطيع أضحية العيد التي ظلت معلقة ليوم كامل وليلة، هي تصر أن تجرح الأضحية إلى اليوم الموالي، جلست بقرب زوجها الذي أعد عدة التقطيع منتظرا منها تعليماتها التي لاترد ولا تناقش...
  أمينة بنونة (2017-10-12)
قرب السماء
[ التعليقات (0) ]  []
عالية قرب السماء
روحي طليقة
في العلياء
تذكرت رغبتي في البحر
البحر بحر
بالموجات بالرمل بالعمق
مجرد ماء
تذكرت اساور جدتي
وتماءمي
ورائحة الحناء...
  درة الطود (2017-10-09)
 دراسات مقالات
فن الشارع يحول بروكسل إلى مدينة تعيش على نبض الإبداع
[ التعليقات (0) ]  []
إذا كنت مقيما ببروكسل أو مجرد زائر، قد لا تكون في حاجة لانتظار نهاية الأسبوع للذهاب إلى مسرح أو متحف أو لحضور حفل موسيقي، فالمدينة تعيش بشكل يومي على نبض الإبداع والعروض الفنية التي يحييها...
  سمير هلال - و.م.ع (2017-09-25)
واسيني الأعرج: الكاتب يحيا.. ولا يعيش فقط!
[ التعليقات (0) ]  []
ينحت الروائي الجزائري واسيني الأعرج في الكلمات، باحثا عن المعنى الكامن والعاطفة المتوقدة. وتتسع اللغة عنده على قدر اتساع الحياة، بلا تكلف مفتعل ولا زخرفة زائفة. وهو يكتب لأن "الكتابة حياة"...
  سمير بنحطة - و.م.ع (2017-09-25)
التأمين المدرسي بين الطموح و الواقع
[ التعليقات (0) ]  []
قبيل استقلال المغرب، كانت أولى أولويات المغاربة عموما والدولة المغربية خصوصا، هي تطوير المؤسسة التعليمية المغربية العتيقة لتنبثق منها مدرسة وطنية تستجيب للمعايير الحديثة. وقد تسابق رجال الحركة الوطنية...
  سعاد الطود (2017-09-23)
احمد حسين .. مبدع لم ينصفه النقد في حياته، فهل ينصفه التاريخ في موته؟!
[ التعليقات (0) ]  []
  شاكر فريد حسن - فلسطين (2017-09-18)
فنون
صورة الصحراء في السينما
[ التعليقات (0) ]  []
يشكل الفضاء أحد أهم العناصر الأكثر تعبيرية في الفيلم، ونقصد به أماكن الأحداث وكيفية عرضها من خلال التأطير، إذ عن طريقه يتم ترتيب الشخصيات بحسب أهميتها والمشاهد وفق الوظيفة التي يريد منحها المخرج لها...
  محمد فاتي* (2017-06-19)
ميمــو بيدرا في " جــوق العميين"
[ التعليقات (0) ]  []
"جوق العميين" فيلم مغربي لمؤلفه ومخرجه محمد مفتكـر.. من إنتاج"شامة فيلم"، و"أفالونش إنتاج" ،شارك في بطولته نخبةٌ من ألمع نجوم السينما المغربية:محمد بسطاوي،( يرحمه الله)، يونس مكري،..
  ميمون حــرش - المعرب (2015-09-19)
ملفات
الدكتور أبو بكر العزاوي أو الصورة
المغايرة للحجاج اللغوي العربي

[ التعليقات (0) ]  []
** يمتاز الحقل الفكري المغربي بتعدديته المعرفية، وتنوع مشاريعه الثقافية، إلى درجة تجعله حقلا مستقلا، بل وذو خصوصية تختلف عما ينتجه الحقل الفكري المشرقي من أفكار ومفردات ومقترحات وبدائل حضارية.
إن الاختلاف الفكري بين هذين الحقلين لا يتمثل في الهوية، بقدر ما يتجسد في اختلاف زوايا المعالجة للقضايا الثقافية التي يتصدى لها كل حقل بالدراسة والتحليل والنقد...
  أعد الملف: يونس إمغران (2017-06-19)

متابعات  |   ناصية القول  |   مقالات  |   سينما  |   تشكيل  |   مسرح  |   موسيقى  |   كاريكاتير  |   قصة/نصوص  |   شعر 
  زجل  |   إصدارات  |   إتصل بنا   |   PDF   |   الفهرس

2009 © جميع الحقوق محفوظة - طنجة الأدبية
all    Conception :
Linam Solution Partenaire : chafona, sahafat-alyawm

مجلة الآداب العربي  موقع القصة القصيرة المغربية والعربية  القصة المغربية القصيرة  فن الرواية والقصص الأدبية  أخبار القصة القصيرة  القصة القصيرة جدا  الأدب المغربي  إصدارات ثقافية مغربية  إصدارات ثقافية عربية  موقع الموسيقى المغربية والعربية  أخبار المهراجانات بالمغرب  أخبار السينيما المغربية  الأدب المغربي الحديث  مجلة الآداب  السينما المغربية  الأدب العربي  أخبار الثقافة العربية  آخر الأخبار الثقافية والفنية  أخبار فنية  أخبار فنية عربية 

موقع القصة القصيرة المغربية والعربية
| القصة المغربية القصيرة | فن الرواية والقصص الأدبية

عندما يعيش الأدباء واقع الغيبوبة !
** منذ ظهور نتائج انتخابات 7 أكتوبر 2016 التشريعية والفضاء السياسي المغربي يمور سلبا وإيجابا، ويتحرك يمنة ويسرة، ويهتز من فوقه ومن تحته. حيث انشغل الجميع بهذه النتائج، وتصدى لها البعض بالتحليل بصورة تتراوح بين الموضوعية والانحيازية، وحاول البعض الآخر تفكيك عناصرها بقراءات استباقية أو استشرافية، بينما أصر البعض الثالث على تأويلها وحمل معانيها على نحو لا يطاق.
غير أن الملاحظ في تعاطي هذه الفئات الثلاث مع حدث 7 أكتوبر، هي أنها تنتمي، جميعها، إلى الحقل السياسي: إما بالممارسة، أو بالمتابعة والمراقبة، أو بالاهتمام العادي (الشعبي). مما يدفعنا إلى التساؤل عن أسباب غياب فئات أخرى عن تسجيل تفاعلها أو ردود أفعالها إزاء هذا الحدث السياسي الذي مازال يفرز، لنا، من ظاهره وباطنه، جدلا مثيرا حول قضايا: الديموقراطية، واحترام الإرادة الشعبية، والتفسير السليم للدستور، وحقيقة الاستثناء المغربي، والتعايش السياسي بين الحزب والنظام...ووو ؟؟؟.
ولعل الفئة الغائبة التي تهمنا هنا، هي فئة الأدباء؛ من شعراء وقصاصين وروائيين ومسرحيين، حيث تقاعس، جميعهم، عن مجاراة دينامية هذا الحدث الذي كتب فيه الفرنسيون والبريطانيون والأمريكيون بما أكد أهميته ومدى تأثيره في ترسيم مستقبل البلاد السياسي والديموقراطي.
لم نقرأ قصائد شعرية تسخر من تطورات نتائج 7 أكتوبر أو تؤيدها أو تعيد صياغتها بلغة رمزية دالة.
التفاصيل




     
د. عبد
الكريم برشيد
الإنسان والعيد وروح التجديد
[ التعليقات (0) ]
هذا الذي نسميه المسرح، والذي نعيش به وفيه، والذي نحتفل به سنويا كل سنة، والذي نحتفل به وطنيا كل عام، والذي يمتعنا ويسعدنا بفنه وفكره، والذي يقربنا من حياتنا ومن إنسانيتنا ومن مدنيتنا ومن صورتنا... [التفاصيل]
 
     
د. نجيب
العوفي
محمد بنعمارة/لأجل الإبداع والحياة
[ التعليقات (2) ]
لأجل الإبداع الجميل، ولأجل حياة جميلة وَريفة، تستحق أن يعيشها الإنسان، نذرالشاعر محمد بنعمارة حياته وأفنى زهرة شبابه، ثابت الكلمة والعزيمة، متوقد الرؤية والبصيرة، متخطيا ومتحديا كل متاعب ومعاطب الطريق... [التفاصيل]
 
     
يونس إمغران
جحود المثقف المغربي
[ التعليقات (1) ]
الاعتراف بالفضل خلق إنساني عظيم، غير أنه نادر، وغير منتشر بين أغلب الناس. وهو خلق يزين النفوس الكبيرة، والضمائر الحية، والأرواح السامية... [التفاصيل]
 
     
فؤاد اليزيد
السني
المواطنة العربية وأبعادها الحقوقية في خضم الربيع العربي
[ التعليقات (0) ]
لقد كانت الأحداث "الثورية" الأخيرة التي هزت أركان الوطن العربي العتيق، من محيطه إلى خليجه، هي الحافز... [التفاصيل]
 
     
د. أحمد
الخميسي
نجيب محفوظ .. حياة الأسطورة
[ التعليقات (0) ]
" الحياة تعطى لنا مرة واحدة، وينبغي أن نحيا بقوة، ووعي، وجمال، حياة سامية مهيبة كقبة السماء". إذا كان لعبارة أنطون تشيخوف السابقة أن تنطبق على أحد فإنها تنطبق على حياة وعمل نجيب محفوظ الذي عاش بترفع... [التفاصيل]
 
     
عبد الكريم
واكريم
السينما الوثائقية كضرورة
[ التعليقات (0) ]
معرفتي بالمرحوم الدكتور الأمين العمراني تمتد في عمقها لسنوات المراهقة حيث كنا ندرس بإعدادية عبد الكريم الخطابي تلك الإعدادية التي كانت متروكة لحالها وكنا نمارس فيها عشقنا للحياة والقراءة والشغب... [التفاصيل]
 
     
د. الطيب
بوعزة
المنهج وأوهام العقل
[ التعليقات (1) ]
لا تُطْرَقُ مسألة المنهج في المتن الفلسفي بألفاظ التقريظ والتثمين فقط، بل أيضا بألفاظ التحذير والاستهجان... [التفاصيل]
 
     
الزبير بن
بوشتى
كفى من قتل الآباء
[ التعليقات (0) ]
عن دار كاباريه فولتير ببرشلونة صدر للمترجمة المغربية رجاء بومديان المتني الترجمة الإسبانية لكتاب محمد شكري ”پول بوولز وعزلة طنجة“... [التفاصيل]
 
     
أحمد القصوار
شومسكي كاشفا للدعاية الأمريكية (1)
[ التعليقات (0) ]
يعتبر نعوم شومسكي من المثقفين الأمريكيين القلائل الذين كشفوا أو يكشفون (أطال الله في عمره) ألاعيب السياسة الأمريكية وآلياتها الدعائية والتضليلية للشعب الأمريكي ولجميع شعوب و"قادة" العالم... [التفاصيل]
 
     
ناجي نعمان
العائِد -الجُزءُ السَّابع
[ التعليقات (0) ]
ألشَّوْكَة

زمنُ احتلال شَهْبورَ الأوّلِ الفارسيِّ سَمَرْقَنْدَ
ونَبَتَتْني الأرضُ شَوْكَةً على عُنُق زَهْرَةٍ مُخْمَلِيَّة التُّوَيْجات، فنَجَوْتُ من حوافِر الدَّوابِّ وأقدام البَشَر... [التفاصيل]
 
     
د. سمر
الديوب
الخطاب النوعي في رواية البعد الخامس
[ التعليقات (0) ]
يثير أدب الخيال العلمي أسئلة متعددة حول طبيعته التي تبدو متضادة من جهة كون الخيال علمياً، ومن جهة الجمع بين الخيال والعلم... [التفاصيل]
 
     
د. فوزي
عبد الغني
الشأن الآخـــر
[ التعليقات (0) ]
أحيانا أتوقف و أقف في نقطة ما، وأتساءل:
ماذا يعني اليوم العالمي لشيء ما؟ اليوم العالمي للمدرس، للشعر، للمسرح، للشجرة، للأرض، للفلسفة.. أيام مميزة ذات أهمية... [التفاصيل]
 
   

مساحة إعلانية
 
تعلن مجلة "طنجة الأدبية" أن هيئتها التحريرية تشتغل حاليا على ملف حول موضوع "دور المثقف في التغيير.." ، وبهذه المناسبة تعلن لكتابها الذين يرغبون في الاشتراك ، البعث بمقالاتهم عبر البريد الإلكتروني التالي : milaf@aladabia.net